رياضةرياضة عالمية

كواليس غرفة الملابس.. مبادرة “لا للتعصب” ترسم سيناريو رحيل أحمد حسن عن الأهلى

كتب: طلعت حويحي


دائمًا ما تشهد غرفة ملابس الأندية العديد من الكواليس التى يتم الكشف عن بعضها، فيما يتبقّى الكثير منها بمثابة أسرار لا يعلم عنها أحد شيئاً، وغالباً ما يكون لهذه الكواليس دور كبير فى العديد من القرارات المهمة التى قد تؤثر فى مستقبل بعض اللاعبين، لأن غرفة ملابس الفرق تُعد “المطبخ” الذى تخرج منه الشرارة الأولى لقرارات مهمة وتعليمات قوية ويكون لها دور كذلك فى تحقيق الانتصارات والصعود إلى منّصة التتويج، كما يكون لها دور كذلك فى استقبال الهزائم وخسارة البطولات، كما تشهد غرفة الملابس مناقشات صاخبة أحياناً ووصلات هزار أحيانا أخرى، لذا سنقدم فى سياق التقرير التالى كواليس بعض ما يحدث فى غرف الملابس بالكرة المصرية.


كشف أحمد حسن، نجم الأهلي والزمالك ومنتخب مصر السابق، أسرار رحيله عن القلعة الحمراء قائلاً، “أعتقد أن البعض قاد حملة ضدّى من أجل تشويه صورتي، وأنني سيكون لى دور قيادي على حساب البعض فتم التخطيط لرحيلي”.


وقال الصقر أحمد حسن، “مبادرة “لا للتعصب” التى قمت بالدعوة لها فى وقت سابق كانت أحد أسباب رحيلي من الأهلي.. التعصب ودانا فى داهية والفيديو الذى تم إذاعته كان ضمن أسباب رحيلى من الأهلى، لأن الناس قالت إنى هيبقى ليا قوى داخل الأهلى وقابلت حسن حمدى رئيس الأهلي الأسبق فى اتحاد الكرة قاللى أنت بقيت تعمل برامج اليومين دول ومن هنا بدأ نوع من أنواع التسخين من أجل رحيلي عن الأهلى وهو ما حدث في النهاية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار