اراء حرهمقالات

ما أسباب انهيار الذوق العام في المجتمع حالياً

بقلم /د. وائل الكسندر

عزيزي متابعي مقالات جريدة الكلمة الحرة نيوز وحيث ان الجريدة لكل اهالي البلد وكلمتها حرة دائما
فا من خلال مقالي اريد ان اتسأل واطرح نقاش مع حضراتكم جميعا اهالي بلدنا الغالية التي اعتقد ان من مصلحتنا جميعا العيش حياة كريمة ومريحة نفسيا وماديا وامنة ومستقرة وبعيدة عن التوتر والقلق والعوز والحاجة في كل حاجة من الناحية المادية وايضا غير المادية مثل اشياء اخري هامة جدا في حياتنا وهيا الناحية العاطفية والنفسية والسعادة الاجتماعية

واذا لم نلتفت للعادات والسلوكيات المدمرة التي تزداد في مجتمعنا
وكل منا يحاول جاهدا البدء بنفسة علي اصلاح اي سلوك غير معتاد ومستحب ويذيد من تعب بعضنا عل كل المستويات

وحقيقة سبب كتابتي تلك المقالة اني لاحظت
واثناء تعاملتي الحياتية اليومية وفي معظم الاماكن والمواصلات العامة والاشغال الخاصة والعامة وجدت انة للاسف يتم التعاملات العديدة والعديدة مع بعضنا الاخر بدون اي انسانية ولاذوق ولا اصول ومما يحزني ان تلك التعاملات اصبحت عادية وطبيعية من كثرتها

ونحن مصر الحضارة والتاريخ والاصول ولنا عاداتنا وتقاليدنا اين ذهب الآداب والذوق العام اهالي بلدنا الكرام اين ثقافة السلام والمحبة وتقبل الاخر اين احترام الكبير ومقابلة بعضنا ببشاشة
ومودة ورحمة لزوجتنا واحترام السيدات في الشوارع والوقوف من اجل ان تجلس السيدات في المواصلات العامة واين واين واين واين ……!!

هل من الصعب ان نحب بعضنا البعض ونعمل بامانة واخلاص كلا في موقعة ؟

اذا كنت صاحب حرفة سهل ويسر وكن امين وصادق مع ناسك واهلك وذبائنك .

واذا كنت موظف يسر وتعامل باخلاق وامانة ويسر وسهل مصالح اهلك انتا واحد منهم .

ولو كنت فنان راعي ضميرك فيما تقدم من فن هل هذا يفيد المجتمع ام يؤثر بالسلب علي الكبير والصغير فالفن قوة مؤثرة لايستهان بها .

واذا كنت في مجال الصحافة راعي ضميرك في كل ماتنشر انك تؤثر والصحافة والاعلام قوة كبيرة .

واذا كنت في مجال المعمار والمقاولات والهندسة راعي ضميرك في يدك اروح ناس ممكن ينهار منزلهم اوبرجهم بعدم مرعاة الضمير.

وايضا لو دكتور راعي ضميرك وعليك ان تعمل بذوق واخلاق واداب المهنة في يدك حياة بشر.

واذا كنت رجل دين لاحظ هنا دورك خطير جدا جدا جدا…

وحقيقي عايز اقول في مقالي دة يا اهالينا الكرام كل المجالات بلا استثناء من اصغر لاكبر حد في مجالة لة دور عظيم في مجتمعنا وكلنا نحتاج لبعض.

فماذا لو كل واحد في مجالة تعامل بالذوق والاخلاق والانسانية والضمير فماذا نشعر لو وجدنا المجتمع كلة بهذا الشكل الرائع الجميل .

فماذا نحس لو وجدنا اصبحت كل او معظم الاخبار جميلة ومريحة ليس بها قتل وسرقة وذبح وخطف وضرب وحرق واغتصاب وتحرش ما شعورك الان وانتا ذاهب نفس مشاوير الحياتية اليومية بعد اصلاح انفسنا

مفهوم الذوق العام اية ؟

يعتبر الذوق العام خلقاً تنصهر فيه الأخلاق الحسنة بشكل واضح، فيظهر بآثاره الطيّبة الرائعة على سلوك صاحبه وتعامله مع الناس، حيث يظهر تميزه عن غيره فيه بوضوح، فالذوق إذاً هو من أطيب الأخلاق، حيث يدعو صاحبه بما يتصف به من أخلاق، إلى مراعاة مشاعر الآخرين وظروفهم المختلفة

ماهي اسباب ضعف الذوق العام في المجتمع؟

عدم التربية الصحيحة للابناء والبنات .
عدم وجود القدوة الحسنة .
إهمال وسائل الاعلام والانترنت في تقديم إرشادات التعامل الصحيح .
ضعف المؤسسات التعليمية والثقافية .
عدم الاهتمام بتنمية الذوق العام لدى أطفالنا منذ الصغر .
قسوة أو عدم خبرة الشخص في تقديم النصيحة حول أهمية الذوق العام

كيفية الإصلاح والحل؟

ابدأ اولا بنفسك لانك لو اصلحت بعض عادات ليست جيدة فيك يؤثر ذلك علي بيتك واطفالك وزوجتك واهلك وناسك والاقارب والمعارف والجيران وكل شخص تؤثر فية يؤثر في الاخرين

وفي نهاية مقالي انا اتمني من الله سبحانه وتعالى ان يحفظ بلدنا الغالية ونشوفها جميعا من اجمل واعظم الاماكن ودة هيتم بنا جميعا

وهذا المقال يعبر عن وجهة نظري ولك ان تتفق او تختلف عزيزي القارئ ومتابعي مقالات جريدة الكلمة الحرة نيوز

Ahmed Darwish

رئيس مجلس الإدارة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار