اخبارحوادث

مصرع الطفل بلال ببني سويف.. و«الأم» تتهم «الأب» انة دائما التعذيب والضرب بشكل مميت

وائل الكسندر

شهدت قرية الفقاعي بمركز ببا جنوب محافظة بني سويف، وفاة طفل يبلغ من العمر عامين، في ظروف غامضة، وتحفظت الأجهزة الأمنية على “الأب” لوجود آثار ضرب وتعذيب على جثة الطفل التي تم إيداعها مشرحة مستشفى ببا تحت تصرف النيابة العامة.

وتلقي اللواء أسامة حلمي مساعد وزير الداخلية مدير أمن بني سويف، إخطارًا من مأمور مركز شرطة ببا، يفيد بورود بلاغًا من بوفاة طفل طفل يبلغ من العمر عامين، داخل عيادة خاصة بمركز ببا، وتوقع الطبيب وجود شبهة جنائية في الوفاة.

وبالانتقال والفحص، تبين وفاة الطفل “بلال م.ر.ق” عامان، مقيم منزل والده بقرية الفقاعي التابعة لقرية سدس بمركز ببا، بعد توقيع الكشف الطبي عليه تبين وجود آثار ضرب وتعذيب، واحتمالية وجود شبهة جنائية في الوفاة.

وتبين من التحريات الأولية وأقوال والدة التي أكدت أنها تقيم بمنزل والدها لوجود خلافات بينها وبين زوجها، الذي أجبرها على ترك طفلهما قبل مغادرة المنزل، مؤكدة أنه اعتاد معاقبته بالضرب والتعذيب، لدرجة اعتدائه عليه ـ في واقعة سابقة ـ بالضرب على رأسه ما أفقده البصر جزئيًّا.

وتم إيداع جثة الطفل مشرحة مستشفى ببا المركزي، تحت تصرف النيابة العامة التى أمرت بعرضه على الطب الشرعي، وجرى اتخاذ الإجراءات الإدارية والقانونية، وتحرير محضر بالواقعة، وانتداب الطب الشرعي لإعداد التقرير اللازم.

وأمر مدير النيابة بضبط والد الطفل الذي يبلغ من العمر 34 عامًا “ويعمل سائق توك توك”، والتحفظ عليه لحين ورود تقرير الطب الشرعي لتحديد أسباب الوفاة والكشف عن الواقعة وظروفها وملابساتها.

Ahmed Darwish

رئيس مجلس الإدارة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار