محافظات

بمباركة المقدم ” طارق فائق ” ….. فريق ” خدمة المحبة العملية ” يرسمون البسمة على وجوه مرضى الفشل الكلوي بالمستشفى العام بالمنيا

كتب – محمود الحسيني

في ﺃﺟﻮﺍﺀ ﻣﻦ ﺍﻟﻔﺮﺡ ﻭﺍﻟﺴﻌﺎﺩﺓ ﻧﺜﺮﻫﺎ ﻓﺮﻳﻖ ” خدمة المحبة العملية ” ﺍﻟﺘﻄﻮﻋﻲ، ﻋﻠﻰ ﻭﺟﻮﻩ مرضى الفشل الكلوي بالمستشفى العام ” اﻻميري ” .

ﻭفور وصول ﺍﻟﻮﻓﺪ ﺍﻟﻰ المستشفى، ﺇﺟﺘﻤﻊ ﻣﻊ الدكتور ﻭﻋﺪﺩ ﻣﻦ اﻟﻜﺎﺩﺭ ﺍﻟﻄﺒﻲ ﻫﻨﺎﻙ ﺗﻢ ﺧﻼﻟﻪ ﻣﻨﺎﻗﺸﺔ ﻛﺎﻓﺔ ﺍﻟﻤﻮﺍﺿﻴﻊ ﺍﻟﻤﺘﻌﻠﻘﺔ ﺑﻤﺮﺿﻰ ﺍلفشل الكلوي ﻭﺍﻟﻌﻨﺎﻳﺔ ﺍﻟﻄﺒﻴﺔ ﺍﻟﻤﻘﺪﻣﺔ ﻟﻬﻢ، ﻭﺍﺣﺘﻴﺎﺟﺎﺕ ﺍﻟﻤﺮﺿﻰ .

ﺑﻌﺪ ﺫﻟﻚ ﻗﺎﻡ ﺍﻟﻮﻓﺪ بجولة تفقدية لجميع المرضى ﻭﺗﻘﺪﻳﻢ ﺍﻟﻬﺪﺍﻳﺎ ﻟﻬﻢ ، ﻭﺗﻢ ﺍﻻﻟﺘﻘﺎﺀ ﺑﺎﻟﻌﺪﻳﺪ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺮﺿﻰ ﻭﺍﻻﻃﻼﻉ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺨﺪﻣﺎﺕ ﺍﻟﻤﻘﺪﻣﺔ ﻟﻬﻢ .

ﻳﺬﻛﺮ ﺍﻥ ﺍﻟﻮﻓﺪ ﺿﻢ القس متواضع عبده اقﻻديوس راعي الكنيسة اﻻنجيلية بالشيخ عبد الرازق واﻻعﻻمية سامية حكيم واﻻستاذة وﻻء محمد واﻻستاذة شرين عوني وعدد من الشباب والشابات المحبين للعمل الخيري.

ومن جانبه أشار المقدم طارق فائق الى أن ﺍﻟﻜﺜﻴﺮ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻳﻈﻦ ﺑﺄﻥ ﺯﻳﺎﺭﺓ ﺍﻟﻤﺮﺿﻰ ﻻ ﺳﻴﻤﺎ ﺍﻷﻃﻔﺎﻝ ﻣﻨﻬﻢ ﺗﻌﻮﺩ ﻓﺎﺋﺪﺗﻬﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤَﺰﻭﺭ ﻭﺣﺪﻩ ﺑﺮﻓﻊ ﻣﻌﻨﻮﻳﺎﺗﻪ، ﺃﻭ ﺑﺎﻷﺟﺮ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺰﺍﺋﺮ، ﻭﺍﻟﺤﻘﻴﻘﺔ ﺃﻥ ﺍﻟﺰﺍﺋﺮ ﻫﻮ ﺃﺣﻮﺝ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺇﻟﻰ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺰﻳﺎﺭﺓ، ﻷﻧﻬﺎ ﺗﻌﻴﺪ ﺁﺩﻣﻴﺘﻪ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﻭﺗﺮﺩ ﻋﻠﻴﻪ ﺇﻧﺴﺎﻧﻴﺘﻪ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺸﺘﺖ ﻓﻲ ﻣُﻌﺘﺮﻙ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﺍﻟﻀﺎﺭﻱ ، فمن ﻭﺟﺪ ﺇﻧﺴﺎﻧﻴﺘﻪ ﻋﺮﻑ ﻧﻔﺴﻪ ﻭﻣﻦ ﻋﺮﻑ ﻧﻔﺴﻪ ﻋﺮﻑ ربه .

وبدوره صرح الدكتور عماد حنا مدير المستشفى ان معاناة هؤلاء المرضى تبدأ باصابتهم بامراض مزمنة على رأسها مرض السكري وامراض القلب وضغط الدم ونتيجة لشدة تلك الامراض وتفاقمها الناجم عن عدم التزام المريض بمتابعة العلاج من الطبيب المختص او تجاهل اتباع الحمية المطلوبة فكل ذلك يؤدي في النهاية الى عجز الكلى عن القيام بوظائفها، وتبدأ رحلة المعاناة مع الغسيل الكلوي حيث يعاني مريض الفشل الكلوي طوال يوم الغسيل من الاستعداد للقدوم للمستشفى او المكوث على مكينة الغسيل الكلوي مما يصيبة بالارهاق النفسي او الجسدي ويجعله يشعر بحاجته للراحة باقي اليوم .

ﻣﻦ ﺟﻬﺔ ﺃﺧﺮﻯ ﻋﺒﺮ ﺍﻫﺎﻟﻲ ﺍﻟﻤﺮﺿﻰ ﻋﻦ ﺳﻌﺎﺩﺗﻬﻢ ﺍﻟﻜﺒﻴﺮﻩ ﺑﻬﺬﻩ ﺍﻟﺰﻳﺎﺭﺓ ﻣﺘﻤﻨﻴﻦ ﻟﻬﻢ ﺩﻭﺍﻡ ﺍﻟﺼﺤﺔ ﻭﺍﻟﻌﺎﻓﻴﺔ ﻭﺍﻻﺟﺮ ﻭﺍﻟﺜﻮﺍﺏ ﻣﻦ ﺍﻟﻠﻪ ﺍﻟﻌﻠﻲ ﺍﻟﻘﺪﻳﺮ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار