أخبار

العراق يواصل التظاهرات و سقوط عشرات القتلى

متابعة/ امل جمال

صرحت الشرطة العراقية، و المصادر الطبية، الجمعة الموافق ٤ سبتمبر بارتفاع في اعداد القتلى في العراق إلى 44 ومئات المصابين .
مشيرة الى أن أكبر عدد من القتلى وقع في مدينة الناصرية بجنوب البلاد، حيث لقي 18 حتفهم، بينما قتل 16 في العاصمة بغداد.

كانت الأسباب الرئيسية للاحتجاجات التي قام بها الشارع العراقي بسبب البطالة وسوء الخدمات، لكنها تحولت إلى دعوات لتغيير الحكومة الأمر الذي أصبح من أهم التحديات الأمنية التي تواجه السلطات في العراق

جاء في بيان المرصد العراقي لحقوق الإنسان أن أغلب إصابات المتظاهرين الجرحى فى الرأس. مما يجزم من وجود قناصيين فى المباني القريبة من ساحات التحرير.

و افادت اخر التصريحات الطبية انه في وقت متأخر من مساء الخميس، ارتفع عدد قتلى التظاهرات إلى 31 شخصا، فيما بلغ عدد المصابين 1188 جريحا.

الأمر الذي واجهته قوات الأمن العراقية بإطلاق النار على المتظاهرين صباح الجمعة، في وسط بغداد في اليوم الرابع من حركة احتجاجية انطلقت يوم الثلاثاء احتجاجاً على سوء الأحوال المعيشية في البلاد

و بالرغم من أن التظاهرات انطلقت عبر دعوات على شبكات التواصل الاجتماعي، لم يتبناها أي حزب سياسي أو ديني لكن ينتظر العديد من العراقيين، الجمعة، خطبة آية الله علي السيستاني، المرجع الأعلى للشيعة في العراق، الذي يُعدّ رأيه حاسماً في عدد كبير من القضايا السياسية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى