جامعات

“استخدام الأنشطة العلمية المفتوحة علي تنمية المفاهيم والمواهب المتعددة لدي اطفال الروضة” رسالة ماجستير ببنى سويف


متابعة -صلاح القماش

ناقشت الباحثة”ايمان رمضان فراج محمد” رسالة الماجستير في التربية تخصص مناهج وطرق تدربس بعنوان “اثر استخدام الأنشطة العلمية المفتوحة علي تنمية المفاهيم العلمية وبعض الذكاءات المتعددة لدي اطفال الروضة”
وذلك بقاعة المناقشات بكلية التربية بجامعة بني سويف تخصص مناهج وطرق تدريس رياض اطفال.
ناقش البحث أثر الأنشطة العلمية المفتوحة علي تنمية بعض المفاهيم العلمية, وبعض الذكاءات المتعددة لدي طفل الروضة. وفى سبيل التحقق من ذلك الهدف تم وضع فرضين رئيسيين للبحث. يتعلق أحدهما: بأثر البرنامج المقترح على تنمية المفاهيم العلمية, والثانى: بتنمية بعض الذكاءات المتعددة لطفل الروضة.
. تم إعداد قائمة بالمفاهيم العلمية المناسبة لطفل الروضة, وإعداد أنشطة علمية مفتوحة لتنمية بعض المفاهيم العلمية وبعض الذكاءات المتعددة لأطفال الروضة كما تم إعداد أدوات القياس وتمثلت في: اختبار المفاهيم العلمية المصور, وبطاقة ملاحظة لبعض الذكاءات المتعددة لأطفال الروضة. وبعد ضبط هذه الأدوات تم تطبيقها على عينة قوامها (60) طفلاً وطفلة, باستخدام المنهج التجريبى– نظام المجموعتين المتكافئتين (التجريبية والضابطة) عند تنفيذ تجربة الدراسة. وتم اختيار مجموعتى الدراسة من بين أطفال المستوى الثانى بروضة مدرسة باروط الرسمية للغات بمركز ومحافظة بنى سويف. وبتحليل البيانات وتفسيرها تم التوصل لوجود أثر ملحوظ للأنشطة العلمية المفتوحة علي تنمية المفاهيم العلمية وبعض الذكاءات المتعددة لدي أطفال المجموعة التجريبية فى القياس االبعدي لمتغيرات الدراسة.

وضمت لجنة المناقشة كل من الاستاذ الدكتور” محمد حماد هندي ” استاذ المناهج وطرق التدريس بكلية التربية وعميد الكلية-رئيسا ومناقشا،والأستاذ الدكتور “محمود احمد محمود نصر” استاذ ورئيس قسم المناهج وطرف التدريس بكلبة التربية جامعة بني سويف-عضوا، والأستاذ الدكتور” صفاء احمد محمد” استاذ تربية الطفل وعميد كلية الطفولة جامعة الفيوم -عضوا.

وقد حصلت الباحثة على درجة الماجستير فى التربية تخصص مناهج وطرق تدربس بإمتياز والتوصية بالتبادل بين الجامعات.
حضر المناقشة عدد من اعضاء هيئة التدريس بالكلية والأهل والأصدقاء المقربين للباحثة.
وقدمت الباحثة الشكر والتقدير للذين بذلوا الغالي والنفيس من أجلي, إلي جميع أسرتي والدي الحبيبين أبي وأمي وأخواتي(عبير وسهر ومحمد وإسماعيل وأحمد), فمهما قولت لم أستطيع أن أوفيهم حقاً من حقوقهم، فجزاهم الله عنى خيراً, وإليهم وإلى روح جدتي أهدي ثمرة هذا العمل, وأرجو من الله أن يجعل عملي صالحاً, ولوجهه خالصاً, وأن يجعلني ممن تعلم العلم وعلمه.
.

"استخدام الأنشطة العلمية المفتوحة علي تنمية المفاهيم والمواهب المتعددة لدي اطفال الروضة" رسالة ماجستير ببنى سويف 2

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى