أخبار

اجتماع بين وزير الانتاج الحربي والاسكان لمتابعه المشروعات المشتركه

متابعه/زهراء رباح

استقبل الدكتور محمد سعيد العصار وزير الدوله للانتاج الحربي والدكتور عاصم الجزار وزير الاسكان والمرافق والمجتمعات العمرانيه والوفد المرافق ،لمناقشه عدد من ملفات التعاون المشترك بين الوزارتين ،وذلك بمقر ديوان عام وزاره الانتاج الحربي.

واستعرض الجانبان المستجدات المتعلقه بموضوع التعاون المشترك بين الوزارتين، التي تستهدف تلبيه المتطلبات اللازمه لمشروعات تنفيذ عدد من محطات تقنيه وتحليه المياه و معالجه مياه الصرف الصحي وذلك في اطار اهتمام الدوله ب تعظيم الاستفاده من الموارد المائيه المتاحه ورفع كفاءتها و توفير مصادر لتدوير المياه المستخدمه ،والتكامل بين مختلف الجهات بالدوله.

كما تم بحث التعاون المشترك في تنفيذ المدن الجديده حيث تم تقديم عرض حول تطبيق منظومه تكنولوجيه حديثه للمدن الذكيه الذكيه وتم التاكيد على حرص وزاره الانتاج الحربي على توجيه كل الامكانيات التصنيعيه والفنيه التكنولوجيا البشريه للشركات والوحدات التابعه لها للمشاركه في تنفيذ المشروعات القوميه و مشروعات التنميه بالدوله وكفاءه ودقه في التوقيتات المحدده.

من جانبه اوضح دكتور عاصم الجزار انه تمت مناقشه الموقف التنفيذي ل 69 محطه معالجه مياه صرف صحي و68 محطه تحليه مياه الشرب 29 محطه ازاله الحديد والمنجنيز بمحافظه الوادي الجديد بحث اخر المستجدات المتعلقه بتوسعات محطه معالجه المياه الثلاثيه وثمان محطات رفع وخطوط الطرد للصرف الصحي بالغردقه وكذا موقف استكمال اعمال مشروع الصرف الصحي لمدينه القصير والموقف التنفيذى لمحطه الصرف الصحي بنزله البدرمان بمحافظه المنيا واكد الجزار ان التعاون مع وزاره الانتاج الحربي ياتي من طلق ايمان وزاره الاسكان باهميه التكامل مع مختلف المؤسسات بالدوله لتلبيه احتياجات المواطنين مضيفا ان هذا التعاون المشترك ياتي في اطار حرص الوزاره على دعم التصنيع المحلي واستخدام التكنولوجيا الحديثه في مجال انشاء محطات تحليه ومعالجه و تقنيه المياه مضيفا ان تنفيذ هذه المحطات بواسطه شركات الانتاج الحربي يساهم في خفض تكلفه تكلفه انشاء ها وتوفير العملات الاجنبيه المتخصصه في استيراد مكونات المحطات التمثيليه مشيدا بما تمتلكه شركات الانتاج الحربي من امكانيات تكنولوجيا تكنولوجيا وفنيه وتصنيع يا وبنيه تحتيه وكوادر بشريه يمكن الاعتماد عليها للمشاركه في تنفيذ المشروعات القوميه المختلفه باعلى كفاءه وطبقا للمقاييس العالميه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى