أخبار

الدكتور جمال أبو السرور عضوا بمجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف


متابعة : وحيد محمود ابوكفافي

أصدر الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، قرارا باعتماد انتخاب الدكتور جمال أبو السرور، مدير المركز الإسلامي الدولي للدراسات والبحوث السكانية بجامعة الأزهر، عضوا بمجمع البحوث الإسلامية.


يعد العالم الدكتور جمال أبو السرور الذى كرمه الرئيس عبد الفتاح السيسى فى عيد العلم، في شهر أغسطس الماضي، وذلك لفوزه بجائزة النيل لعام 2018، ومنحه وسام العلوم والفنون من الطبقة الأولى، أحد رواد التوليد وأمراض النساء على مستوى العالم، وهو وعلامة مضيئة في عالم الإخصاب وأحد أبرز العلماء فى هذا التخصص الدقيق فى مصر و على مستوى العالم.


تدرج الدكتور جمال أبو السرور في التعليم الطبي وحصل على بكالوريوس الطب والجراحة ، وتخرج في كلية الطب جامعة القاهرة دفعة 1963 م ، وعين طبيب مقيم بقسم أمراض النساء التوليد ، حصل على دبلوم الجراحة ودبلوم التوليد وأمراض النساء من جامعة القاهرة، ثم الماجستير ، وعين مدرسا مساعدا .

ثم حصل على درجة الدكتوراة فى التوليد وأمراض النساء من الكلية الملكية بأدنبره، وعين مدرسا بقسم التوليد وأمراض النساء بكلية طب بنين الأزهر بالقاهرة، ورقي فى القسم لدرجة استاذ مساعد ثم حصل على درجة الأستاذيه وهى أعلى درجة علمية ،ثم رقى بعد ذلك وأصبح رئيسا لقسم التوليد وأمراض النساء بكلية طب بنين الأزهر بالقاهرة،

وتدرج فى الإدارة حتى أصبح عميدا لكلية طب بنين الأزهر بالقاهرة .وتولى عدة مواقع محلية وإقليمية ودولية متميزة منها موقع رئيس الاتحاد الدولي لأطباء النساء والتوليد، ورئيس اللجنة العلمية والتكنولوجية لقسم طب التكاثر بمنظمة الصحة العالمية، والمدير الحالي للمركز الإسلامي الدولي للدراسات والبحوث السكانية بجامعة الأزهر،

كما حصل ابو السرور على عضوية اللجنة الدولية للاخلاقيات البيولوجية باليونسكو لمدة تسع سنوات ،واشترك في كتابة أكثر من 370 بحثا علميا في الدوريات المحلية والدولية وأكثر من 30 فصلا في عدد من الكتب الطبية العالمية.

كما قام بتحرير 18 كتاباً طبياً، وكان محكما في عدد من الدوريات العلمية العالمية، وعضو في هيئة التحرير لعدد من أهم الدوريات العلمية في مجالات الخصوبة والعقم وصحة السكان وأخلاقيات المهنة، ومحاضرا في العديد من المؤتمرات الطبية الهامة للجمعية الأوروبية للتكاثر البشري وعلم الأجنة وكذلك الجمعية الأمريكية للطب والإنجاب وغيرها من الجمعيات الدولية.


اضافة الى ذلك فإن الدكتور جمال أبو السرور، حائز على العضوية الشرفية للجمعية الأوروبية لأمراض التوليد و امراض النساء، وتعد هذه سابقة لم تحدث من قبل فى تاريخ الجمعية الأوروبية، حيث يقتصر اختيار جميع أعضائها الشرفيين من داخل أوروبا فقط.


يشار أيضا إلى أن المركز الدولى الإسلامى بجامعة الأزهر قد فاز بجائزة الأمم المتحدة العالمية، والتى تمنح من الأمم المتحدة للمراكز البحثية التى تثبت تفوقًا علميًا، وذلك تقديرًا لنشاطه فى تشخيص المشاكل المجتمعية فى دول عديدة ووضع حلولا عملية لها من خلال أبحاث ودراسات علمية موثوقة مستمدة من أحكام الشريعة الإسلامية الغراء

التى تتسم بالوسطية والاعتدال وتبتعد كل البعد عن مواطن الغلو والتشدد، وقد تسلم أبو السرور الجائزة فى عام 2014 بمقر الأمم المتحدة فى حضور الأمين العام فى حينها السيد بان كى مون ومشاركة حشد من العلماء والسفراء من مختلف دول العالم.

الدكتور جمال أبو السرور عضوا بمجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف 2

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى