أخبار

الإفتاء : حمل السلاح دون ترخيص حرام شرعا

كتب–ابرام عادل

أوضحت دار الإفتاء المصرية ،اليوم الإثنين، حكم حمل السلاح والتجارة فيه دون ترخيص،وذلك ردا على سؤال أحد متابعي الصفحة الرسمية للدار عبر مواقع التواصل الإجتماعي فيس بوك بقوله “ما حكم حمل السلاح والتجارة فيه دون ترخيص؟.

وقالت الإفتاء، إن حمل السلاح أو التعامل فيه بيعًا وشراءً وتصنيعًا وإصلاحًا بدون ترخيص،ٍ حرامٌ شرعًا، لإن ذلك من المواضع التي يُحتاج فيها إلى سدِّ الذرائع للحدِّ من سوء استعماله حفاظًا على أرواح الناس وإستقرار الأمن.

وأكدت الإفتاء على حرمة السلاح بدون ترخيص، بإستشهادها بما روى أن النبيُّ صلى الله عليه وسلم قد أتى على قوم يتعاطَوْن سيفًا مسلولًا فقال، «لَعَنَ اللهُ مَنْ فَعَلَ هَذَا، أَوَلَيْسَ قَدْ نَهَيْتُ عَنْ هَذَا؟» ثُمَّ قَالَ: «إِذَا سَلَّ أَحَدُكُمْ سَيْفَهُ، فَنَظَرَ إِلَيْهِ، فَأَرَادَ أَنْ يُنَاوِلَهُ أَخَاهُ فَلْيُغْمِدْهُ، ثُمَّ يُنَاوِلْهُ إِيَّاهُ» رواه أحمد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى