أخبار

” لا للدروس الخصوصية ” حوار مجتمعي مع المهتمين بالتعليم واولياء الامور


كتب : صلاح القماش

في إطار رؤية مصر 2030 والتنمية المستدامة والدفع بجهود الدولة لتطوير منظومة التعليم الجديدة وتنفيذا لمبادرة الدكتور محمد هاني محافظ بني سويف ” لا للدروس الخصوصية “
شهدت ” سهام يوسف” وكيل المديرية الجلسة الرابعة من جلسات الحوار المجتمعي بحضور الاستاء درويش حيدر مدير عام التعليم العام ورجال الدين وأساتذة الجامعات والمهتمين بالتعليم وأولياء الامور والمشاركة المجتمعية وذلك لمناقشة خطة مواجهة ظاهرة الدروس الخصوصية
وجاء هذا اللقاء ضمن جلسات الحوار المجتمعي والتي بدأت بالطلاب ثم مجالس الأمناء ثم مديري المراحل والموجهين
وأشارت وكيل المديرية بأن الهدف من عقد الحوار المجتمعي التعرف على وجهات النظر والآراء المختلفة لجميع الأطراف المتعلقة بالعملية التعليمية والاتفاق على خطة متكاملة لمواجهة ظاهرة الدروس الخصوصية للتخفيف عن الأسرة المصرية
وأوضحت وكيل المديرية بأن نظام تطوير التعليم الجديد الذي يعتمد على التفكير والإبداع والبعد عن الحفظ والتلقين يقوم على استراتيجية القضاء على الدروس الخصوصية
واستعرضت وكيل المديرية تحليل نتيجة الصف الثاني الثانوي والتي تمت باستخدام التابلت والتي أسفرت عن حصول 193 طالبا على العلامة الزرقاء في جميع المواد علمي وطالب أدبي على مستوى المحافظة
واكدت على ضرورة تفعيل القرار الوزاري رقم 53 لسنة 2016 والخاص بالمحموعات الدراسية
واتفق الجميع على أن الدروس الخصوصية أخطر من الإرهاب فهي تدمر المجتمع وأن القضاء على الدروس الخصوصية تحتاج إلى حلول سريعة تتعلق بولي الأمر والقائمين على العملية التعليمية وتوفير الإمكانات للمدارس لتكون جاذبةللطلاب ولابد من تفعيل دور المتابعة اليومية والوقوف على مستوى الطلاب والرقابة الجادة على مراكز الدروس الخصوصية من مختلف الجهات وعدم الموافقة على الإجازات الطويلة للمعلمين أو إجازات بعض الوقت لتفرغ المعلمين لإعطاء الدروس الخصوصية ومحاسبةكل من يشجع على الدروس الخصوصية وتفعيل المجموعات الدراسية إلى جانب تطبيق نظام اليوم الكامل على الطلاب والمعلمين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى