أخبارحوادث وقضايا

تقرير من “التضامن الاجتماعي” حول تطورات قضية تعذيب الطفلة “ساجدة”

بسمه فريد

تلقت نيڤين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي تقريرا من فريق التدخل السريع المركزي عن تعامل الفريق مع حاله الطفلة ساجدة م ح على مدار الأيام الماضية، والذي تداول قصتها رواد موقع التواصل الاجتماعي، عن قيام الأم بتعذيبها وعلى إثر ذلك قامت قوة من قسم شرطة إمبابة بالجيزة بالقبض على والدي الطفلة ساجدة وتم تحرير محضر رقم ٦٧٤٢/ لسنه ٢٠٢٠ جنح إمبابة.

أمرت النيابة العامة بتوقيع الكشف الطبي على الطفلة بمستشفى التحرير العام بإمبابه وتبين إنها تعانى من حروق بيدها اليسرى وكسر وتمزق في اربطه الساق الايمن وجروح في الوجه وذلك وفقا للكشف الطبي الشامل على الطفل، ووجهت القباج الشكر للنائب العام وجهود النيابة العامة في تحقيق المصلحة الفضلي للطفلة.

أجرى الفريق دراسة حاله لأسرة الطفلة ساجدة وتبين أن الأب يعمل عامل يوميه في جراج والأم ربه منزل وأقرت أنها المسئولة عما حدث للطفلة وهى كانت تطرق الطفلة للجيران لرعايتها ولديها طفل أخر يدعى عبد الله ويبلغ من العمر سنه ونصف.

وتابع الفريق تحقيقات النيابة العامة والتي اصدرت قرارها بحبس والدى الطفلة ساجدة وسحب الطفل عبدالله وعمره عام ونصف أخو الطفلة ساجدة من ولدى وإيداعهما إحدى دور الرعاية الاجتماعية التابعة للوزارة.

كما وجهت وزيرة التضامن الاجتماعي الفريق لمتابعة حاله الطفلين وتوفير الرعاية الاجتماعية والصحية والدعم النفسي لهما تحقيقا لمصلحة الطفل الفضلى.

هذا ويتلقى فريق التدخل السريع شكاوى وبلاغات انتهاكات مؤسسات الرعاية الاجتماعية والاشخاص فأقدى الرعاية والمأوى على الخط الساخن ١٦٤٣٩ وعلى الخط الساخن لمنظومة الشكاوى الحكومية الموحدة برئاسة مجلس الوزراء ١٦٥٢٨ وعلى صفحات التواصل الاجتماعي للوزارة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى