أخبار

بمشاركة وزير التنمية المحلية إطلاق صندوق “تحيا مصر” لـ3 قوافل غذائية بدمياط وسوهاج والفيوم

5 / 100

متابعة : بسمه فريد

شارك اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية، في إطلاق صندوق «تحيا مصر» لـ 3 قوافل محملة بالمواد الغذائية واللحوم والخضروات تتضمن ١٨٥ طن مواد غذائية و لحوم وبطاطس وذلك إلي محافظات الفيوم ودمياط سوهاج ضمن حملة الصندوق لرعاية أسر العمالة غير المنتظمة التي تأثرت بتداعيات فيروس كورونا المستجد .

حضر حفل إطلاق القوافل الطبية كلا من نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي واللواء محمد أمين نصر مستشار رئيس الجمهورية وأمين صندوق«تحيا مصر» ، ود.سحر نصر رئيس اللجنة التنفيذية السابق لصندوق «تحيا مصر» وتامر عبد الفتاح المدير التنفيذي لصندوق «تحيا مصر».

ومن جانبه أعلن اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية أنه في إطار المبادرات الوطنية الوطنية المختلفة التي تمت لدعم العمالة غير المنتظمة ، قامت الوزارة الأسبوع الماضي بتقديم مساهمة مالية لصندوق «تحيا مصر» لدعم المبادرات المجتمعية الخاصة بالعمالة غير المنتظمة بمختلف المحافظات ، مشيراً إلى مساهمة عدد من المحافظات أيضاً بمبالغ مالية لدعم الجهود التي يقوم بها الصندوق.

وأشاد شعراوي بكافة المبادرات التي أطلقتها منظمات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية وعدد من رجال الأعمال مؤخراً للتكاتف مع جهود الحكومة في مواجهة أزمة كورونا وعبور هذه الظروف الاستثنائية ودعم ما تقوم به الحكومة لتخفيف الآثار الناجمة عن انتشار الفيروس.

وشدد وزير التنمية المحلية ، على أهمية الدور الذي يقوم به صندوق «تحيا مصر» خلال هذه الفترة من عمر الوطن لدعم الجهود التي تقوم بها الوزارات المختلفة ومؤسسات المجتمع المدني والجمعيات الأهلية ف توفير حياة كريمة للمواطنين بمختلف المحافظات خاصة في ظل التعاون لمواجهة آثار تداعيات فيروس كورونا على كافة فئات المجتمع .

وأشاد بجهود صندوق «تحيا مصر» في القرى الأكثر احتياجاً بمختلف محافظات الجمهورية والتي بلغت حوالي 24 قرية والعمل على تحسين مستوى معيشة المواطنين و تطوير المدارس والقرى وإطلاق مبادرات صحية ومجتمعية ومساعدة الفتيات الأولى بالرعاية بالزواج .

وأشار وزير التنمية المحلية إلى أن مساهمات كافة فئات الشعب المصري في الصندوق تأتى في إطار الثقة الكبيرة من المصريين لما يقوم به الصندوق وتوصيل المساعدات إلى كافة المستحقين بمختلف المحافظات.

وأكد صندوق «تحيا مصر» أن هذه القوافل تأتى ضمن أنشطة مبادرة «نتشارك هنعدي الأزمة »التي أطلقها الصندوق لمواجهة فيروس كورونا المستجد، بدعم القطاع الطبي ورعاية أسر العمالة غير المنتظمة التي تأثرت بفرض حظر التجوال ضمن الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها الدولة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

ويعمل الصندوق كمعاون لأجهزة الدولة كافة لمواجهة تداعيات فيروس كورونا المستجد، وذلك تنسيقاً مع التنمية المحلية ووزارة التضامن الاجتماعي ومنظمات المجتمع المدني لتوحيد الجهود في مواجهة الأزمة.

وقام الصندوق خلال الأسبوع الماضي بتوزيع المواد الغذائية على الصيادين المتواجدين على ضفاف النيل بمنطقة مصر القديمة والوراق، لرعاية أسرهم، كما تم توزيع المواد الغذائية على عدد من أسر العمالة غير المنتظمة بمنطقة منشأة ناصر لتخفيف أعباء المعيشة من على عاتقهم خلال فترة حظر التجوال.

ومنذ بداية أزمة فيروس كورونا وقام الصندوق بتوفير 1000 مضخة حقن سوائل بالإضافة إلى 200 جهاز تنفس صناعي لدعم القطاع الطبي، ويتم التنسيق حالياً لتدبير 124 جهاز تنفس صناعي إضافية فضلا عن التواصل مع العديد من رجال الأعمال لرغبتهم في المساهمة في تدبير عدد من الأقنعة الواقية ومستلزمات المستشفيات والمواد المطهرة بشكل عيني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى