مقالات
أخر الأخبار

طارق ترك يكتب ضبط النفس ام الوباء

4 / 100

كتب : طارق ترك

ما نراه في الشوارع واماكن المصالح العامة من مشاهد تزاحم الناس الذي يُعد العامل الرئيسي في رفع مُعدلات الاصابه بالوباء “كورونا”
أكد أن سلوكيات الافراد داخل المجتمعات ، باتت مسئوليه الافراد لانها هي من تتحكم في تزايد عدد الاصابات بسبب سلوكياتها اليومية في سد رغبات احتياجتها ومتطلباتها المعيشيه ،
هل نحن نفتقر للادراك بالوعي الكامل للتعامل مع الفتره الصعبه من تاريخ الازمة الراهنة ،
بالطبع نحن يعيش كل فرد منا داخل إطار ومنظور أن المرض بعيد عنه حتي تتم الصفعه ، وبالتالي عملية الادراك اصبحت معدومة وانتقلت من الادراك تحت مُسمي الاحتياط واجب الي استبداله بلواقع الملموس واصابه الشخص او احد افراد عائلته ،
وهذا هو ناتج عن خلفيه وسلوك الفرد في التعامل مع الوباء من منظور الادراك الخاص به ،
فهل يستطيع الفرد ضبط النفس بالتحكم في اختيار وتنظيم توقيتات الاماكن التي قد تؤثر في حشد التجمعات ناتجة عن عدم وعي بعض الافراد ام يستطيع الفرد كاجزاء من المجتمع أن يكون لديه حس مُدرك في الحفاظ علي التباعد والحرص علي التعامل مع الوباء بكافة الاحتياطات المطلوبه للحد من انتشار الوباء ،
والالتزام بالتباعد التي نظمته المؤسسات والمصالح فنقضي ونحد من انتشار الاصابات حتي تمُر علينا تلك الازمة بسلام .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار