جامعاتمحافظات

مشروع لطلاب اعلام المنيا ينبذ التعصب الرياضى بعنوان ” المستطيل الأحمر “

المنيا : جمال رمضان


• في إطار مشروعات تخرج قسم الإعلام شعبة الإذاعة والتلفزيون للعام الجامعي 2021/2020م وتحت رعاية الدكتور أشرف ماهر محمود النواجي عميد الكلية ووكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب وإشراف عام للدكتورة سلوى أبو العلا الشريف رئيس القسم وإشراف رئيسي للدكتورة هبة فتحي المدرس بشعبة الإذاعة والتلفزيون وإشراف مساعد الدكتورة شيماء الصاوي المدرس المساعد بشعبة الإذاعة والتلفزيون .


قامت مجموعة من طلاب القسم بعمل مشروع التخرج بدعوة لنبذ التعصب الرياضي وذلك لما تشهده الساحة الرياضية من تعصب أعمى لدي الجماهير المختلفة بعنوان ” المستطيل الأحمر “.


والجدير بالذكر أن سبب تسمية المشروع بالمستطيل الأحمر يرجع إلى انتشار التعصب بطريقة مُلفتة في الآونة الأخيرة ليس في الساحة الرياضية فحسب ؛ بل تعدي ذلك الأمر في وسائل الإعلام والسوشيال ميديا أو ما نسميه الآن بالواقع الافتراضي.


ولا يخفى على أحد منا أن ملاعب كرة القدم تُسمي بالمستطيل الأخضر ، ومن هنا جاءت التسمية بالمستطيل الأحمر إشارة للتعصب الأعمى كما ذكرت ءانفا.
وفي السياق ذاته ، أكد الدكتور محمد لطفي المدرس بقسم الإعلام أن من أسباب التعصب الرياضي انحياز بعض الإعلاميين إلي الفرق التي ينتمون إليها ، الي جانب تأثير السوشيال ميديا مؤخرا ؛ مما أدى إلى زيادة التعصب بشكل غير معهود.


واستطرد قائلا : أن الإعلام الرياضي يحتاج إلى المصداقية والحيادية في تناول وصياغة الأخبار الرياضية.
واكد الدكتور أحمد سيد التلاوي الأستاذ المساعد بقسم علم النفس أن التنشئة الأسرية والبيئة المحيطة من أهم العوامل التي تؤثر في زيادة التعصب الرياضي ، حيث أن الإنسان ابن بيئته التي نشأ فيها ؛ مشيراً إلي الأضرار والآثار النفسية التي قد تصيب المتعصب كزيادة التوتر والاضطراب الذهني والنفسي إلي جانب سرعة خفقان القلب.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار