أخبارالبوابة السياسيةالكلمة الحرة ستارالكلمة الحرة لايتمقالات

قصةالقبض على ١٥ عنصر إرهابى من أصل ٤٠ بمخطط اغتيال السيسي

5 / 100

كتب/طـارق تـرك

‏بعد القبض على ١٥ عنصر إرهابى من أصل ٤٠ والتحقيق معهم الآن
هل تعلم ؟
ان كان في محاولة إغتيال للرئيس السيسي في العراق وده كان سبب تأجيل القمة ؟
وكان مقرر إغتيال الرئيس في مطار بغداد بالصواريخ بتعاون بين أكتر من جهاز مخابرات لدول رافضين المشروع ده تحديدا ‏لكن يعمل ايه الرئيس عبد الفتاح السيسي؟ يخاف مثلا ويقول لأ انا مش هروح العراق ولو هنعقد قمة تبقى في القاهرة ؟
لأ
يُصر على زيارة العراق بعد الأخذ بالأسباب ويتم تأمين الزيارة من المخابرات العامة والحرس الجمهوري بالمشاركة مع القوات الخاصة العراقية والأردنية .
‏طب ليه يا ريس المخاطرة الرهيبة دي ؟
عشان يوصل رسالة أن مفيش شيئ هيقدر يوقفه عن هدفه ومشروعه اللي بيمثل نهضة مصر والأمة العربية بأكملها .

ايه بقى مشروع الشام الجديد ؟
مشروع الشام الجديد هو تحالف يضم مصر والعراق والأردن وبينقسم لجزئين رئيسيين :
‏أولا : مد خط أنابيب بترول من البصرة في العراق مروراً بالأردن وصولا لمصر ، وإنشاء خط لنقل الكهرباء من مصر للعراق مروراً بالأردن اللي هتستفيد من الكهرباء المصرية هي كمان .
مصر هتاخد برميل البترول من العراق ب ١٦ دولار مع أن سعره حاليا حوالي ٧٥ دولار .
والعراق والأدرن هيخدوا كهرباء
‏بسعر مخفض من مصر .
ثانيا : الشركات المصرية هتروح للعراق بأعداد كبيرة جدا من العمالة المصرية في مختلف التخصصات لإعادة إعمار العراق ، يعني هنشوف العراق مليانه مصريين من تاني زي زمان ، ومصر هي اللي هتاخد عقود إعادة إعمار العراق بشكل كامل وهنحصل على مقابل إقتصادي من ده طبعا
‏سواء إستثمارات مالية مباشرة أو عقود توريد طاقة زي البترول والغاز .
مصر كمان هتساهم في إعادة تأسيس الجيش والشرطة العراقية وإعادة هيكلة المؤسسات الحكومية العراقية .
يسكت بقى الرئيس السيسي على كده ؟
لأ .. يقول في المؤتمر ادام العالم كله ان مصر بتدعم حقوق العراق والأردن المائية‏وان الأمن المائي لمصر والأردن والعراق جزء لا يتجزأ من الأمن القومي العرقي … ليه بقى ؟
لأن حضرتك تركيا بتسرق مياه العراق ، وإسرا.ئيل بتسرق مياه الأدرن ، فدي إشارة من الرئيس السيسي انه ضد سرقة المياه والمتاجرة بيها وبناء السدود اللي تضر بالبلاد !
‏يعني بيضرب إثيوبيا وتركيا وإسر.ائيل نفس القلم بأيد واحدة .

تحالف الشام الجديد ده مبدأي ، يعني ممكن دول تانية تنضم لحلف الشام الجديد ده وأولهم سوريا ودي هتبقى بداية دخول مصر لإستعادة سوريا ، وربما كمان دول خليجية تدخل في الحلف ويتوسع أكتر وعلى رأس الدول دي السعودية .
‏الحقيقة ان الرئيس السيسي مش بيغير بس خريطة المنطقة السياسية لأ .. ده بيغير الجغرافيا كمان .

بعد ما أستعاد ليبيا من الإرهاب راح للسودان يرجعها من الفوضى ، وبعدين راح غزة يعيد بناءها ، ودلوقتي في منطقة الشام بيوسع نفوذ مصر ويعيد بناء العراق وقريبا سوريا إن شاء الله .‏مصر تقود المنطقة والأمة العربية والإقليم بالكامل

جريدة الكلمة الحرة نيوز🇪🇬 تحيا مصر

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار