أخباررياضةرياضة عالميةكرة افريقياكرة عالمية

من صفر المونديال الى الهزيمة من جنوب افريقيا


كتب : جمال رمضان


لا نريد ان نقول اذا وقعت البقرة تكثر سكاكينها على ضوء المثل الشعبى ولكن الحقيقة ان اتحاد الكرة المصرى وصمة عار فى تاريخ الكرة المصرية من صفر المونديال ومن خروجنا من كأس العالم الى هزيمتنا المؤسفة أمس

أمام فريق جنوب افريقيا الذى كانت يحتل المركز الثالث فى مجموعته ونحن فى المركز الاول فعندما نكون نحن المنظمين لبطولة كأس افريقيا ولدينا جمهور يحرك شجون المياه الراكده وملاعب شهد لها الجميع وامكانيات دولة سخرت لخدمة الفريق القومى وجهازه فمن اذا المسئول عن هذه الانتكاسات التىأثرت فى نفوس الشعب المصرى


لاأتحدث عن حارس مرمى كالشناوى بذل قصارى جهده فى الحفاظ على شبكته نظيفه خلف فريق بيلعب بالبركة وعندما واجهنا الاختبار الحقيقى اخفق الفريق وانهزم من فريق جنوب افريقيا و دموع صلاح فى نهاية المباراة كانت بمثابة اعتذار منه لألاف المشجيعين الذين حرصوا على مشاهدة المباراة وقالوا عليهم انهم جمهور احتفالات وليسوا جمهور كرة فأين جمهور الكرة من عامة الشعب باختلاف انديتهم الذين يلهبون ويشعلون المدرجات نارا

من اجل حماس اللعبين ودفعهم للفوز طبعا الجواب مغروف لأن أغلب هذا الحمهور لايملك ثمن التذاكر
نأتى الأن للمشكلة الحقيقية هل استقالة اتحاد الكرة والجهاز الفنى للمنتخب هو الحل للهروب من الموضوع دون التحقيق من الجهات الرقابية للوقوف على الفساد الذى ادى الى هذه النتائج


هل يبدأ الدكتور اشرف صبحى وزير الشباب والرياضة فى تصحيح المسار بتغيير فراعنة اتحاد الكرة الكرة الذين التصقوا بكراسيه ولم يقدموا شئ سمى التعاسة للشعب المصرى.


نطالب بالتحقيق فى كل سغيرة وكبيرة فى مشكلة تحرش ورده واصابة جنش والغيرات ودكة الاحتياطى لمعرفة اين ذهبت فلوس الدولة ؟
يامن يريد الاصلاح عليه بالتحقيق فى الامر لمعاجة القصور ومحاسبة المتسببين فى هذا الفساد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار