أخبار

فودة يؤكد جاهزية جميع مدارس الإدارة لإستقبال جميع الطلاب



بناء على تعليمات الأستاذ الدكتور/طارق شوقى وزير التربية والتعليم
والأستاذ الدكتور/كمال جاد شاروبيم محافظ الدقهلية
والمهندس/على عبد الرؤوف مدير مديرية التربية والتعليم بالدقهلية
اكد الأستاذ/عصام فودة مدير عام إدارة منية النصر التعليمية بعرض جاهزية جميع مدارس الإدارة وإستعدادها لإستقبال أبنائنا الطلاب بمختلف المراحل التعليمية
هذا وأطلق فودة مبادرة مدارسنا جاهزة لإستقبال الطلاب
كما أكد على إنتهاء جميع مدارس الإدارة من أعمال الصيانة البسيطة
ويدعو جميع المعلمين والطلاب للإستمتاع بالعام الدراسى الجديد
وفى إطار الإستعداد للعام الدراسى الجديد 2020/2019 عقد الأستاذ/عصام فودة مدير عام إدارة منية النصر التعليمية إجتماع بالسادة مديرى المدارس الإبتدائية وذلك بنقابة المعلمين بمنية النصر بحضور كلا من :أ/إبراهيم عصر وكيل الإدارة
وأ/إبراهيم سمره مدير الشئون المالية والإدارية وأ/محمد عبد الوهاب مدير التعليم الإبتدائى
وأ/المتولى الوصيف مسئول أمن الإدارة وجاءات أهم نقاط الإجتماع كالتالى:إجراء الصيانة البسيطة بالمدارس على أن يتم الانتهاء منها قبل بداية العام الدراسى مع دهان الأسوار بلون علم مصر .
توزيع المعلمين على المدارس، والتأكد من عدم وجود عجز فى أية مدرسة، تنفيذًا للقرار الوزارى رقم (202) والكتاب الدورى رقم (17) لسنة 2016واستلام جميع الكتب التى تم طباعتها لعام 2019 – 2020 م وتسليمها لجميع التلاميذ والطلاب فور وصولها للمدارس واتباع التعليمات بخصوص توزيع الكتب وسداد المصروفات .
وإعداد خطط المتابعة الميدانية للقيادات الإدارية بالإدارات داخل المدارس، وعدم بقائها داخل مكاتبها؛ للتأكد من انتظام العمل بالمدارس وضرورة توزيع المهام والأدوار على أعضاء هيئة التدريس بالمدارس، وفتح أى فصول مغلقة، واستغلال الفراغات؛ لتقليل كثافات الطلاب
وعلى مديرى المدارس متابعة مايلى : كتابة المدرسين للمناهج فى صدر دفتر الإعداد على ألا يكون الدفتر مجلدا بالسلك مع ختمه وترقيمه وغير مسموح بالتحضير الالكترونى وأن يكون التحضير يوميا وليس لأكثر من يوم .
واتمام توزيع المنهج من المدرس والمدرس الأول وموجه المادة ومدير المدرسة و غير مسموح على الإطلاق قيام المدرس بتدريس منهج واحد وإنما يدرس منهجين على الأقل فى كل المواد.
و الاهتمام بمتابعة نظافة المدارس ومرافقها والاهتمام بالمساحات الخضراء ونظافة خزانات المياه وصيانتها بصفة دورية والتأكد من سلامة البوابات وعارضات الملاعب استعدادا للعام الدراسى 2019 – 2020 م و تجديد علم مصر على أسطح المدارس وإزالة الأعلام المتهالكة ، وتعليق علم مصر وعلم المحافظة فى الطابور.
وتكثيف المتابعة الميدانية والاهتمام بطابور الصباح مع تواجد زائرة صحية بكل مدرسةو التنبيه المشدد بوقف جميع التدريبات المنظمة من قبل الإدارة وعدم عقد أى تدريب للمعلمين إلا ما يرد به تعليمات من الوزارة وتفعيل الكتاب الدورى رقم (39) بتاريخ 27 – 8 – 2016 الخاص بحظر تحصيل مبالغ مالية من أولياء الأمور تحت مسمى تبرعاتوبشأن التغذية المدرسية يجب متابعة تطبيق الاشتراطات الصحية، واتخاذ التدابير والإجراءات الوقائية؛ حفاظًا على سلامة طلاب المدارس من خلال التنسيق مع الإدارة الصحية.
و يتم موافاة الإدارة بأية أحداث طارئة بالمدارس أثناء الزيارات الميدانية وحال علم الإدارة من مصدر آخر يتعرض المقصر للمساءلة القانونية و التأكيد على عدم السماح للعاملين بالمؤسسات التعليمية بالظهور فى البرامج الإعلامية أو التعامل مع الصحف أو أى وسائل إعلامية إلا بعد الحصول على إذن من مدير المديرية ، ومخالفة ذلك تستوجب المساءلة القانونية . التأكيد على الإعلان عن مجموعات التقوية للعام الدراسى 2019 – 2020 م والتنبيه بضرورة عقد ندوات مع مجالس الأمناء والآباء والمعلمين وأعضاء مجلس النواب لشرح أهمية مجموعات التقوية المدرسية وكيفية الاستفادة منها واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة نحو إتاحة استخدام معامل الأوساط المتعددة أثناء تنفيذ تلك المجموعات و التأكيد على عدم السماح بإثارة الشغب وافتعال الشحناء بين العاملين فى المدرسة ،فلا مكان للسياسة داخل المدرسة لكونها محراب علم ولا يجوز الخروج عن هذا الإطار .
و التأكيد على متابعة مقرات الوحدات المنتجة والمقاصف بالمدارس عند بداية العام الدراسى والتأكد من التزام القائمين عليها بالقواعد واللوائح المنظمة ، ومنع الباعة الجائلين من التعامل مع الطلاب عبر البوابات واتخاذ ما يلزم من إجراءات وتعظيم الاستفادة من اليوم الدراسى وجعل المدرسة جاذبة للطلاب من خلال ما يلى : الالتزام بمواعيد الحضور والانصراف للمعلمين والطلاب وتفعيل طابور الصباح والإذاعة المدرسية و تنمية روح المنافسة بين الطلاب وعمل مسابقات فى شتى المجالات وتكريم الفائزين منهم وإخلاص المعلم وتفانيه فى العمل واضعا نصب عينيه أنه صاحب رسالة ، ولا يمكن الحياد عنها و عدم وضع ( س و ص ) بالجدول وإسناد الحصص الاحتياطية لمعلم من نفس التخصص قدر المستطاع إن كان نصابه يسمح و قيام جميع المدرسين بفحص نسخة من الكتب المدرسية وعمل تقرير بذلك .
و استكمال الأنصبة للمدرسين بحصص الريادة وأنشطة المادة والإشراف اليومى و تفعيل حصص النشاط وعدم السماح للطلاب بالتواجد فى الفناء دون معلم و الإشراف اليومى يبدأ عمله من قبل دخول الطلاب ولا يغادر المدرسة إلا بعد خروج آخر طالب .
و توزيع الحصص على المدرسين والوكلاء غير المتفرغين حسب النصاب القانونى ومن يقل عن النصاب من المعلمين الأحدث يتم ندبه لأقرب مدرسة .
وتوزيع المعلمين على المدارس، والتأكد من عدم وجود عجز فى أية مدرسة، تنفيذًا للقرار الوزارى رقم (202) والكتاب الدورى رقم (17) لسنة 2016واستلام جميع الكتب التى تم طباعتها لعام 2019 – 2020 م وتسليمها لجميع التلاميذ والطلاب فور وصولها للمدارس واتباع التعليمات بخصوص توزيع الكتب وسداد المصروفات .
واعداد خطط المتابعة الميدانية للقيادات الإدارية بالإدارات داخل المدارس، وعدم بقائها داخل مكاتبها؛ للتأكد من انتظام العمل بالمدارس. ضرورة توزيع المهام والأدوار على أعضاء هيئة التدريس بالمدارس، وفتح أى فصول مغلقة، واستغلال الفراغات؛ لتقليل كثافات الطلاب
على مديرى المدارس متابعة مايلى :كتابة المدرسين للمناهج فى صدر دفتر الإعداد على ألا يكون الدفتر مجلدا بالسلك مع ختمه وترقيمه .غير مسموح بالتحضير الالكترونى وأن يكون التحضير يوميا وليس لأكثر من يوم .اعتماد توزيع المنهج من المدرس والمدرس الأول وموجه المادة ومدير المدرسة غير مسموح على الإطلاق قيام المدرس بتدريس منهج واحد وإنما يدرس منهجين على الأقل فى كل المواد.الاهتمام بمتابعة نظافة المدارس ومرافقها والاهتمام بالمساحات الخضراء ونظافة خزانات المياه وصيانتها بصفة دورية والتأكد من سلامة البوابات وعارضات الملاعب استعدادا للعام الدراسى 2019 – 2020 متجديد علم مصر على أسطح المدارس وإزالة الأعلام المتهالكة ، وتعليق علم مصر وعلم المحافظة فى الطابور.تكثيف المتابعة الميدانية والاهتمام بطابور الصباح مع تواجد زائرة صحية بكل مدرسةالتنبيه المشدد بوقف جميع التدريبات المنظمة من قبل الإدارة وعدم عقد أى تدريب للمعلمين إلا ما يرد به تعليمات من الوزارة.تفعيل الكتاب الدورى رقم (39) بتاريخ 27 – 8 – 2016 الخاص بحظر تحصيل مبالغ مالية من أولياء الأمور تحت مسمى تبرعاتوبشأن التغذية المدرسية يجب متابعة تطبيق الاشتراطات الصحية، واتخاذ التدابير والإجراءات الوقائية؛ حفاظًا على سلامة طلاب المدارس من خلال التنسيق مع الإدارة الصحية.يتم موافاة الإدارة بأية أحداث طارئة بالمدارس أثناء الزيارات الميدانية وحال علم الإدارة من مصدر آخر يتعرض المقصر للمساءلة القانونية .التأكيد على عدم السماح للعاملين بالمؤسسات التعليمية بالظهور فى البرامج الإعلامية أو التعامل مع الصحف أو أى وسائل إعلامية إلا بعد الحصول على إذن من مدير المديرية ، ومخالفة ذلك تستوجب المساءلة القانونية .التأكيد على الإعلان عن مجموعات التقوية للعام الدراسى 2019 – 2020 م والتنبيه بضرورة عقد ندوات مع مجالس الأمناء والآباء والمعلمين وأعضاء مجلس النواب لشرح أهمية مجموعات التقوية المدرسية وكيفية الاستفادة منها واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة نحو إتاحة استخدام معامل الأوساط المتعددة أثناء تنفيذ تلك المجموعات والتأكيد على عدم السماح بإثارة الشغب وافتعال الشحناء بين العاملين فى المدرسة ،فلا مكان للسياسة داخل المدرسة لكونها محراب علم ولا يجوز الخروج عن هذا الإطار والتأكيد على متابعة مقرات الوحدات المنتجة والمقاصف بالمدارس عند بداية العام الدراسى والتأكد من التزام القائمين عليها بالقواعد واللوائح المنظمة ، ومنع الباعة الجائلين من التعامل مع الطلاب عبر البوابات واتخاذ ما يلزم من إجراءات و تعظيم الاستفادة من اليوم الدراسى وجعل المدرسة جاذبة للطلاب من خلال ما يلي الالتزام بمواعيد الحضور والانصراف للمعلمين والطلاب وتفعيل طابور الصباح والإذاعة المدرسية وتنمية روح المنافسة بين الطلاب وعمل مسابقات فى شتى المجالات وتكريم الفائزين منهم و إخلاص المعلم وتفانيه فى العمل واضعا نصب عينيه أنه صاحب رسالة ، ولا يمكن الحياد عنها وعدم وضع ( س و ص ) بالجدول وإسناد الحصص الاحتياطية لمعلم من نفس التخصص قدر المستطاع إن كان نصابه يسمح وقيام جميع المدرسين بفحص نسخة من الكتب المدرسية وعمل تقرير بذلك واستكمال الأنصبة للمدرسين بحصص الريادة وأنشطة المادة والإشراف اليومى وتفعيل حصص النشاط وعدم السماح للطلاب بالتواجد فى الفناء دون معلم والإشراف اليومى يبدأ عمله من قبل دخول الطلاب ولا يغادر المدرسة إلا بعد خروج آخر طالب وتوزيع الحصص على المدرسين والوكلاء غير المتفرغين حسب النصاب القانونى ومن يقل عن النصاب من المعلمين الأحدث يتم ندبه لأقرب مدرسة فيها عجز والزام كل مدرس بتدريس منهجين ويتحمل مدير المدرسة والموجه المختص مسئولية ذلك والموجه يتواجد بالمدرسة من بداية الطابور وحتى نهاية اليوم الدراسى و عدم قبول التأخير عن الطابور لكل من مدرس التربية الرياضية و الإخصائى الاجتماعى و الإخصائى النفسى
ومدرس التربية الموسيقية و إخصائى الإعلام و مشرف الإذاعة من مدرسى اللغة العربية وحظر استخدام العقاب البدنى للطلاب وقيام التوجيه المالى والإدارى بالمديريات والإدارات التعليمية بمتابعة الالتزام بتحصيل المصروفات، وفقًا للقرارات المنظمة لذلك، وضرورة الإعلان عن المصروفات المدرسية في مكان واضح بمدخل المدرسة، و متابعة التزام المدارس بتنفيذ القرارات الوزارية والكتب الدورية الصادرة في هذا الشأن وتخصيص مسئول علاقات عامة لكل مدرسة بشكل دورى؛ للتعامل مع أولياء الأمور، والرد على استفساراتهم؛ بهدف تواصل المدرسة مع البيئة والمجتمع المحيط بها وإحكام إغلاق أبواب المدارس بمجرد بدء اليوم الدراسى، وإحكام الإشراف عليها، وحسن معاملة أولياء الأمور، وتخصيص مواعيد لزياراتهم؛ بهدف تمكينهم من متابعة أبنائهم داخل المدارس، مع الإعلان عن هذه المواعيد بشكل واضح بمدخل المدرسةوالتأكيد على نظافة الخزانات وغسلها والمرور على جميع مرافق المدرسة ( كهرباء – سباكة – نجارة – زجاج ووصلات كهربائية ) والالتزام المدارس بجدول الإشراف اليومى وبصفة خاصة في فترة (بداية اليوم الدراسى ـ الفسحة ـ موعد انصراف الطلاب)، وكذلك متابعة نظافة المدارس من الداخل (الأفنية ـ الفصول الدراسية ـ الطرقات ـ حجرات الأنشطة ـ دورات المياه ـ الأسوار…إلخ). ومتابعة تفعيل خطة الأنشطة التربوية بالمدارس (المسرح المدرسى، والفنون التشكيلية، والموسيقى، والنشاط الثقافى…إلخ)، فالأنشطة ركن أساسى فى العملية التعليمية وتساهم بشكل كبير في تشكيل شخصية التلميذ.
الالتزام بتحية العلم المصرى، وترديد النشيد الوطنى أثناء طابور الصباح، والتأكيد على غرس قيم المواطنة، وروح الانتماء للوطن، وذلك في ضوء الكتاب الدورى رقم (34) بتاريخ 29 – 6 – 2016
و تشكيل لجنة من الشئون القانونية والتوجيه المالى والإدارى والمتابعة لمتابعة : مقر مجموعات التقوية – الانتهاء من الصيانة البسيطة – صرف الكتب فورا – توعية أولياء الأمور بأهمية مجموعات التقوية وخطورة الدروس الخصوصية
التأكيد على معلمى التربية الزراعية والاقتصاد المنزلى بالاحتياط والحذر من استخدام منتجات منتهية الصلاحية أو سيئة التخزين وذلك أثناء تصنيع المنتجات الغذائية بالوحدات المنتجة حرصا على سلامة الطلاب .
و التنبيه على التوقيع بالاسم ثلاثيا وواضح حتى يتم إثابة المجتهد وعقاب المقصر ومخالفة ذلك تستوجب المساءلة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار