أخبارأهاليناحوارات

“وداع -شهيد الواجب- بحادث شمال سيناء الارهابي”

كتبت:فاطمة طه


أنطلقت اليوم الأحد، جنازة الشهيد عريف أيمن ياسر مصباح هراس، 20 عامًا، شهيد الواجب، بقرية حصة الغنيمى التابعة لمركز قلين، وتم تشييع جثمان الشهيد إلى مثواه الأخير بمسقط رأسه بقرية حصة الغنيمى بمركز قلين في جنازة شعبية وعسكرية مهيبة، بعد أداء صلاة الجنازة على جثمان الشهيد بالمسجد الكبير، ودفن جثمانه الطاهر، بمدافن العائلة بالقرية.
كما شاركه الدكتور إسماعيل عبد الحميد طه، محافظ كفرالشيخ، يرافقه اللواء محمود حسن، مساعد وزير الداخلية لأمن كفرالشيخ، والعميد سامح الطنوبى، المستشار العسكري، وعلي سلامة رئيس مركز ومدينة قلين، واللواء شعبان مبروك، رئيس مركز ومدينة كفرالشيخ، وأعضاء مجلس النواب، وعدد من القيادات العسكرية والأمنية والتنفيذية والشعبية، والآلاف من أهالي حصة الغنيمة والقرى المجاورة بمحافظة كفرالشيخ؛ في موكب جنائزي مهيب.
وانطلقت زغاريد النساء لتودع الشهيد بينما بكى شباب القرية وهم يرددون الهتافات المناهضة للإرهاب، قائلين: “لا إله إلا الله.. الشهيد حبيب الله”، و”الله أكبر.. الله أكبر”، و” لا إله إلا الله.. الإرهاب عدو الله”، مطالبين بالقصاص من الإرهابيين القتلة، مطلقين عبارات مؤيدة للجيش والشرطة في حربهم على الإرهاب الغاشم.
ونعى محافظ كفرالشيخ الشهيد أيمن ياسر مصباح هراس، مقدمًا أحر التعازي والمواساة لأسرته وقادته، راجيًا الله عز وجل أن يتقبل الشهيد، ويلهم ذويه الصبر والسلوان ويحفظ شعب مصر العظيم من كل سوء ومكروه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار